يوم الخميس 4:30 مساءً 21 يناير، 2021

احب زوجي ولكن اريد الطلاق , مشاكل الطلاق برغم الحب

آخر تحديث ف29 اغسطس 2021 الخميس 3:17 مساء بواسطه رسمي قابس

مشكلة الطلاق بقت منتشره جدا جدا جدا فالايام دى لان مبقاش به تفاهم اوى و بقت ناس كتير جدا

 

تتسرع و تاخد خطوه الجواز دى بدون ما تتاكد اذا كان الشخص دا فعلا مناسب و الا لا و به حالات كتير من

 

الجواز بيصبح به حب من الطرفين بس برضو عاوزين يطلقوا زي ما يكوون به مشكلة الخلفه ان يبقى واحد

 

منهم عقيم او مبيخلفش او مثلا حصلت مشاكل معينة و بعد تحليل ليها اتوصلوا انهم لازم يطلقوا بالرغم انهم

 

لسا بيحبوا بعض فالمواقف كتير جدا جدا و جميع حاجة و بيصبح ليها ظروفها و اسبابها الي مش شرط خالص نكون

 

عارفينها لان به امثال كتير لناس بتنفصل فعلا من غير ما ترضى تقول اسباب الانفصال دا حفاظا على الاسرار

 

العائليه او حتى مراعاه منهم للعيش و الملح الي كان بينهم فبالتالي بيحبوا جميع حاجة تحصل فسريه تامة

 

بس برضو لازم كلنا نبقى عارفين ان الطلاق مش حاجة سهلة ابدا خصوصا لو به اطفال و قتها الاطفال دول هم

 

اللى هيتبهدولوا ما بين الطرفين و هيطلعوا عندهم عقد نفسيه كمان فبالتالي المفروض المقال دا يتدرس

 

كويس و يفكروا فكل العواقب الي يمكن تنتج منه

 

احب زوجي و لكن اريد الطلاق , مشاكل الطلاق برغم الحب

نحب ازواجنا و لكن نريد الطلاق